The Looper

يتناول العمل علاقتنا المركبة بالوقت واستغلاله في الحياة المعاصرة.

تنتشر رسومات الكونسبت والنيون على جميع أنحاء المبنى. مساحة صوتية تفاعلية تزود الزوار بمنظورات مختلفة عن الوقت وتعتبر وجودنا تراكمًا مستمرًا لحلقات متكررة.

يدعو الفضاء الصوتي والأدائي الزوار للمشاركة في هيكل صوتي تراكمي. يلتقط المصمم مشاركات الزوار من خلال جهاز الحلقات ويحولها إلى عمل مشترك صوتي يعكس الآني. يشارك فنان الأداء في عملية التكرار والتحول هذه، ما يضيف لها عنصرًا تجسيديًا.

تجرَّد الرسومات المفاهيمية بالأبيض والأسود إلى صياغة على شكل بيان موجز أو سؤال بلا إجابة أو ملاحظة مضحكة.

 

ألدو جيوناتي، باولو مونتي، كارين باور